أخبارالرئيسية-ثقافة و مجتمع

التجديد الطلابي تطلق الدور الأول للمسابقة الوطنية للقراءة

تحت شعار “وخير جليس في الزمان كتاب”، أطلقت منظمة التجديد الطلابي أمس فاتح دجنبر 2019، المسابقة الوطنية للقراءة في دورها الأول.

وفي تصريح لموقع الإصلاح، أوضحت مريم رضوان مسؤولة قسم التأهيل المركزي بمنظمة التجديد الطلابي، أن المنظمة دأبت سنويا على إطلاق حملة وطنية للقراءة تتخللها مسابقة تستهدف جانب التنافس المحمود بين الطلبة والطالبات، وتعرفهم من خلاله على مزايا عديدة تنتج عن الارتباط بالكتاب وحسن مرافقته وذلك عبر تحفيزهم على مطالعة مختلف الكتب والأفكار وحثهم على تطوير ملكة البحث والسؤال، وصقل مهاراتهم في التعبير، عن طريق تحرير ملخصات ومقالات يتم تقييم النتائج بناء عليها.

وتهدف المسابقة التي تستهدف أعضاء المنظمة ومنخرطيها، إلى:

  • إعادة الاعتبار لقيمة القراءة وذلك عبر إبراز أهميتها وتشجيع الطلبة على ممارستها بالشكل الذي يضمن الحد الأدنى من المعرفة
  • تنمية مهاراتهم في كل من مجالات التحليل والتحرير والمناقشة
  • تأهيل شباب مثقف قادر على تحليل الأوضاع وتبني مواقف علمية تجاه ما يحيط به

ومما يميز المسابقة هذه السنة تقول مريم، أنها ستمر بأدوار ثلاث، تتكلف فروع المنظمة بتنزيل الدور الأول منها، في حين يتكلف قسم التأهيل المركزي بتنزيل الدورين الثاني والثالث.

للمزيد من المعلومات: المسابقة الوطنية للقراءة

س.ز / الإصلاح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق