الرئيسية-حملة أمان واطمئنان (لمحاربة Covid19)دروس ومواعظ

أوس: الأخبار المزيفة حول “كورونا” تضر باستقرار المجتمع وبأمان المواطنين

أكد أوس رمال في خطبة الجمعة في موضوع “كورونا، الوقاية واللقاح وما العمل؟”، أن الأخبار المزيفة حول الفيروس يضر باستقرار المجتمع وبأمان المواطنين ويخلق جوا من الذعر بلا سبب له تأثير سلبي على الاقتصاد وعلى حركة المجتمع وعلى التعامل بين المواطنين.

وأضاف رمال أن المطلوب حاليا هو الاطمئنان لأنه من الإيمان يقول تعالى :”قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا هو مولانا وعلى الله فليتوكل المومنون”.

والنظافة من الإيمان : (إن الله طيب يحب الطيب نظيف يحب النظافة كريم يحب الرم جواد يحب الجود فنظفوا أفنتكم).

وبخصوص نقل الإشاعات يقول تعالى :”يا أيها الذين امنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهلة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين”.

ثم الدعاء فعن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (الدعاء هو العبادة)، وقرأ “وقال ربكم ادعوني استجب لكم إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين”.

وأوضح رمال بأن الحالة الوبائية في المغرب عادية ولله الحمد، حيث تم تسجيل حالتين فقط تحت الرعاية النظرية، وهناك مواكبة صارمة والقرارات تتخذ حسب مستجدات الوضعية الوبائية لمنع حركية لفيروس، منوها إلى أن الوقاية الآن هي من الأولويات حيث يستحسن غسل اليدين بانتظام بالماء والصابون لمدة عشرين ثانية على الأقل، وتجنب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين، وتجنب الاتصال مع المرضى، مع ارتداء قناع، وينصب العلاج حاليا على أخذ مخففات الألم وأدوية الحمى، والراحة وعدم الخروج.

واليوم، فإن البؤر الكبرى لهذا الفيروس في العالم هي الصين وايطاليا وإيران بعد أن انتشر في 93 دولة لحد الساعة.

الإصلاح

 

 

 

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق