غير مصنف

أحكام وآداب عيد الأضحى

هناك أمور التي يستحب فعلها أو قولها في ليلة عيد الأضحى المبارك ويوم النحر وأيام التشريق الثلاثة، وقد أوجزناها لك في نقاط هي:

التكبير:

يشرع التكبير من فجر يوم عرفة إلى عصر آخر أيام التشريق وهو الثالث عشر من شهر ذي الحجة، قال  تعالى : ((واذكروا الله في أيام معدودات)). وصفته أن تقول: (الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر الله أكبر ولله الحمد) و جهر الرجال به في المساجد والأسواق والبيوت وأدبار الصلوات، إعلاناً بتعظيم الله وإظهاراً لعبادته وشكره.

ذبح الأضحية:

ويكون ذلك بعد صلاة العيد لقول رسول الله صلى عليه وسلم: “من ذبح قبل أن يصلي فليعد مكانها أخرى، ومن لم يذبح فليذبح “رواه البخاري ومسلم، ووقت الذبح أربعة أيام، يوم النحر وثلاثة أيام التشريق، لما ثبت عن النبي – صلى الله عليه وسلم – أنه قال: “كل أيام التشريق ذبح”.

الاغتسال والتطيب :

ولبس أحسن الثياب بدون إسراف ،  أما المرأة فيشرع لها الخروج إلى مصلى العيد.

الأكل من الأضحية والصدقة منها على الفقراء:

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم  لا يطعم حتى يرجع من المصلى فيأكل من أضحيته. زاد المعاد 1/ 441.

الذهاب إلى مصلى العيد ماشياً إن تيسر:

والسنة الصلاة في مصلى العيد،  إلا إذا كان هناك عذر من مطر مثلاً فيصلى في المسجد لفعل الرسول  صلى الله عليه وسلم .

الصلاة مع المسلمين واستحباب حضور الخطبة،  لقوله  تعالى : (فصل لربك وانحر) ولا تسقط إلا بعذر، والنساء يشهدن العيد مع المسلمين حتى الحيَّض والعواتق، وتعتزل الحيَّض المصلى.

مخالفة الطريق:

يستحب لك أن تذهب إلى مصلى العيد من طريق وترجع من طريق آخر لفعل النبي صلى الله عليه وسلم .

التهنئة بالعيد:

لثبوت ذلك عن صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم .

الحرص على أعمال البر والخير:

من صلة الرحم، وزيارة الأقارب،  والعطف على المساكين والفقراء والأيتام ومساعدتهم وإدخال السرور عليهم.

تقبل الله منكم صالح الأعمال.

وعيدكم مبارك سعيد

الوسوم

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق