الأربعاء, 09 أيار 2018 12:35

"الرسالية في العمل الإعلامي" في الدورة التكوينية الثانية لـ"منتدى الهدهد" بالرشيدية

أكد هشام رزيك، مسؤول لجنة العلاقات العامة والإعلام والتواصل بفرع حركة التوحيد والإصلاح بالرشيدية، على ضرورة استحضار مراقبة الله في ممارسة العمل الصحفي، لافتا الانتباه إلى أن العمل الإعلامي يجب أن يكون مبنيا على الحياد والموضوعية، وكذا الأخلاق الحميدة، خاصة الصدق.

جاء ذلك في ورشة في موضوع: "الرسالية في الممارسة الإعلامية"، نظمها منتدى الهدهد للإعلاميين الشباب بفرع حركة التوحيد والإصلاح بالرشيدية، الأحد 06 ماي 2018، واستفاد منها حوالي 30 شابا وشابة من المهتمين بمجال الإعلام.

ولفت رزيك الانتباه إلى أن العمل الإعلامي في الحاضر أصبح محاطا بمجموعة من الإكراهات، أهمها الطفرة التكنولوجية، ودخول رؤوس الأموال إلى المجال، وغلبة الجانب الربحي على الجانب الأخلاقي، مما ينعكس سلبا على مواطنة المواطنين وكذا على المناخ الديمقراطي.

وكان المستفيدون على موعد أيضا مع ورشة تطبيقية في "تقنيات تحرير المقال الصحافي"، تعلموا خلالها كيفية بناء وتحرير الخبر الصحافي، والأجناس الصحفية المختلفة.

الإصلاح