الثلاثاء, 13 آذار/مارس 2018 11:29

الجهة الكبرى للقرويين تنظم 10 جموع عامة لاختيار مندوبي المناطق للجمع العام الوطني والجهوي

نظم المكتب التنفيذي الجهوي لحركة التوحيد والإصلاح بالجهة الكبرى للقرويين، يوم الأحد 22 جمادى الثانية 1439 الموافق ل 11 مارس 2018 بتنسيق مع مكاتب مناطق الجهة مجموعة من الجموع العامة   الانتدابية، ففي كل من وجدة والراشيدية والحاجب وتاونات وتازة واخنيفرة وأرفود وكلميمة ومكناس والناضور اجتمع أعضاء الحركة لاختيار مندوبين للجمع العام الوطني السادس، والذي سينعقد أيام 3 و4 و5 غشت 2018، والجمع العام الجهوي خلال شهر شتنبر 2018، بينما تأجل الجمع العام لمنطقة فاس إلى غاية 15 أبريل 2018.

ولا يخفى على أحد وخصوصا أعضاء الحركة أن لهذه العملية أثر على مستقبل العمل بالمناطق وبالجهة بل على أعمال الحركة ومستقبلها بصفة عامة، لذلك اشتغلت المناطق والمكاتب الجهوية منذ شهور على هذه المحطات، وعملت الهيئات التنظيمية وعموم الأعضاء على أن تتم هذه الجموع  بنجاح وتحقق أحسن النتائج وأطيب الآثار، وأن تتم عملية اختيار المندوبين بكامل التجرد والإخلاص والأدب والنزاهة، وأن تحقق هذه المحطة أمرين ضروريين ومتكاملين كما جاء في توجيه مركزي خاص بهذه العملية وهما التجدد مع الاستمرارية والتواصل، فقد دعا التوجيه عموم الأعضاء إلى تحري العناصر الجديدة من ذوي الطاقات والكفاءات وغيرها من صفات الأمانة والمسؤولية ، مع الاستمساك بذوي الخبرة والتجربة والعطاء والتضحية ويدخل في هذا الإطار مراعاة تمثيلية النساء والشباب وكذا تمثيلية مختلف الوحدات الجغرافية والمكونات للمناطق .

وهكذا فقد أشرف على الجمع العام لمنطقة اخنيفرة - ميدلت  كل من الدكتور أحمد العزيوي عضو مجلس الشورى الوطني والأستاذ عبد العلي السباعي عضو المكتب التنفيذي الجهوي لحركة التوحيد والإصلاح ، وقد مرت العملية في ظروف طيبة تطبعها الأخوة والمحبة وأسفرت النتائج على اختيار 8 أعضاء سيمثلون المنطقة في الجمع العام الجهوي المقبل وخمسة أعضاء سيمثلون المنطقة في الجمع العام الوطني المقبل، وكانت فرصة أيضا للوقوف على خصوصيات أداء الحركة في هذه المنطقة ومناقشة بعض قضياها.

عبد العالي سباعي