الأربعاء, 12 نيسان/أبريل 2017 16:12

شباب سيدي قاسم والجرف يختتمون ملتقاهم الربيعي

على امتداد ثلاث أيام نظمت اللجنة الشبابية بمنطقة سيدي قاسم جرف الملحة المدرسة الربيعية في نسختها التاسعة "دورة التغيير" أيام 8-9-10 أبريل 2017 بمقر الحركة بمدينة مكناس.

في اليوم الأول وبعد الجلسة الافتتاحية كان المشاركون مع عرض تربوي بعنوان " كيف نحيا بالقرآن" استعرض من خلاله الداعية شكيب الرمال أهمية القرآن في حياة الشباب وحثهم على ربط علاقة خاصة بكتاب الله حتى يحيوا حياة طيبة.

في المساء و بعد خرجة ترفيهية بساحة الهديم السياحية استمتع التلاميذ بأمسية ليلية تعارفية وألعاب داخلية.

في صباح اليوم الثاني كان الشباب على موعد مع خرجة كبرى لأهم المآثر التاريخية للعاصمة الاسماعيلية ابتداء بالمتحف الجامعي ومرورا بسجن قارا وانتهاء بصهريج السواني.

بعد العصر نظم كل من الإخوة حنين الهندي وسامي صولدة وهشام الضو ندوة شبابية تطرقت لأهم التحديات الراهنة الشباب من قبيل تحدي الاستلاب الفكري وظاهرة الإدمان الالكتروني وكذا مفهوم النجاح عند الشباب.

JORF1

وفي الفترة الليلية استمتع المشاركون بمسابقة ثقافية اتسمت بالجدية والتنافسية.

في اليوم الثالث والأخير عرف الملتقى دورة تكوينية متميزة أطرتها الأخت المهندسة فاطمة دنواج تحت عنوان " كيف تستثمر فترة الشباب ؟ "حيث عرجت بطريقة تواصلية فعالة لأهمية فترة الشباب وواجب استثمار هذه الفترة من العمر من أجل تكوين شخصية متوازنة و معتدلة في المجال العقدي والتربوي والجسماني وكذا استثمار هذه الفترة في التحصيل العلمي.

وختم الملتقى بالدعاء الصالح.