الإثنين, 25 شباط/فبراير 2019 09:52

القسم التربوي بسوق أربعاء الغرب- بلقصيري ينظم الملتقى الإقليمي للمربين

نظم القسم التربوي بسوق أربعاء الغرب- بلقصيري الملتقى الإقليمي للمربين، وذلك يوم الأحد 18 ربيع الثاني 1440 الموافق ل 24  فبراير 2019 بمقر الحركة بالإقليم.

افتتح اللقاء بتلاوة آيات بيّنات من الذكر الحكيم، أعقبتها كلمة ترحيبية بالحضور الكريم، مع التذكير بالبرنامج المقرر للدورة.

الملتقى الذي أشرف على تسيير أشغاله الأستاذ عبد الحميد القاسمي مسؤول قسم التربية بإقليم سوق أربعاء الغرب-بلقصيري، حمل شعار "المجلس التربوي فضاء لتفعيل قيم الاستقامة". وتركّزت أولى مواده حول عرض يتعلّق بالمتابعة التربوية ألقاه الأستاذ عبد الإلاه اليونسي مسؤول ملف التربية بإقليم تطوان؛ استهلّه بالتذكير بأهمية المتابعة ومعناها، وأدوارها في تجويد عمل المجالس التربوية، ليبسط بعد ذلك مجموعة من الآليات والوسائل المعينة على حسن التتبّع التربوي بما هو جهد منظم يقوم به مسؤول المتابعة.

souk1

كما عرف برنامج الملتقى تنظيم ورشتين اثنتين تحت عنوان "اختيار الدروس التربوية وتأطيرها":

  • الورشة الأولى: همّت المجالس التربوية للكبار؛ من مرحلة التشخيص إلى مرحلة الاختيار والبرمجة انتهاء بمرحلة الإعداد والإلقاء.
  • الورشة الثانية: تمحورت حول المجالس التربوية للشباب وفق نفس المراحل.

 وبعد فراغ المشاركين في الورشات من عملهم، كان للحضور موعد مع تقديم ملخص حول أبرز ما تمّ الاشتغال عليه؛ وخاصة مقترحات دروس ستعتمد في المجالس التي أنهت العمل بالمنظومة التربوية في مراحلها التمهيدية والأساسية وكذا التأهيلية.

وختم اللقاء الذي شهد مشاركة لأغلب أعضاء مكاتب الفروع يتصدّرهم مسؤولي التربية ومسؤولي المجالس ونوابهم، بخالص الدعاء للإخوة والأخوات بالتوفيق في مهامهم والنجاح في النهوض بوظائفهم على الوجه الذي يرضي الله عز وجل.

الإصلاح