الأربعاء, 14 تشرين2/نوفمبر 2018 17:45

التوحيد والإصلاح تهنئ الريسوني بعد انتخابه رئيسا لـ"علماء المسلمين"

بعث الأستاذ عبد الرحيم شيخي؛ رئيس حركة التوحيد والإصلاح، إلى العلامة المقاصدي الدكتور أحمد الريسوني رسالة تهنئة بمناسبة انتخابه رئيسا للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين خلفا للعلامة الشيخ يوسف القرضاوي.

وتوجه رئيس الحركة بتهانيه الخالصة أصالة عن نفسه ونيابة عن أعضاء المكتب التنفيذي وكافة أعضاء حركة التوحيد والإصلاح على الثقة التي حظي بها الدكتور أحمد الريسوني بانتخابه رئيسا للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد في دورتها الخامسة، والتي انعقدت يوم الأحد 4 نونبر 2018 بمدينة اسطنبول.

كما سأل شيخي في رسالة التهنئة الله العلي القدير أن يعين الدكتور الريسوني، على تحمل هذه المسؤولية، والقيام بأعبائها خير قيام وأداء أمانتها على أكمل وجه. وأن يوفقه بمعية إخوته وأخواته في قيادة الاتحاد لارتياد آفاق جديدة تخدم الدين وتعزز الوحدة والتعاون الإسلامي والإنساني، وتساهم في الجهود المبذولة لتجديد الخطاب الديني وترشيد التدين، وترسيخ منهج الوسطية والاعتدال.

كما هنأ رئيس حركة التوحيد والإصلاح من خلاله – رئيس اتحاد علماء المسلمين- جميع أعضاء الاتحاد على نجاح هذه المحطة المهمة، سائلا الله تعالى أن يتقبل منهم ما يقدمونه من أعمال وما يبذلونه من جهود في سبيل ترسيخ منهج الوسطية والاعتدال.

الإصلاح