الأحد, 23 أيلول/سبتمبر 2018 16:19

رئيس الحركة يعلن عن الإلحاقات الجديدة بالمكتب التنفيذي وتوزيع المهام

أعلن الأستاذ عبد الرحيم شيخي؛ رئيس حركة التوحيد والإصلاح عن الإلحاقات الجديدة بالمكتب التنفيذي للحركة وتوزيع المهام الذي تم في آخر لقاء تم عقده.

وكشف رئيس الحركة في تصريح خص به موقع "الإصلاح" على هامش اللقاء الموسع للأقسام المركزية الذي عقد صباح اليوم الأحد 23 شتنبر 2018 بالمقر المركزي للحركة بالرباط.، أنه تم إلحاق كل من: لطيفة أنظام؛ المسؤولة السابقة عن برنامج تكوين الأطر بالقسم المركزي للتكوين، وجمال باخوش؛ العضو السابق بالقسم المركزي للشباب، بالمكتب التنفيذي للحركة.

وحول توزيع المهام بالمكتب التنفيذي للحركة، أعلن شيخي عن إسناد مسؤولية قسم الدعوة للدكتور محمد البراهمي، وقسم التربية للأستاذ خالد التواج، وقسم التكوين للأستاذة لطيفة أنظام، وقسم الشباب للأستاذ جمال باخوش، وقسم العمل المدني للأستاذ رشيد العدوني، وقسم الإنتاج العلمي والفكري للأستاذ فيصل أمين البقالي، فيما تم إسناد قسم الإعلام للأستاذ عبد الرحيم الشلفوات.

وانتخب في نهاية الأسبوع الماضي خلال الجموع العامة الجهوية كل من عبد الكريم الموجي مسؤولا لجهة الشمال الغربي، والأستاذ مولاي أحمد صبير الإدريسي مسؤولا لجهة الوسط، والأستاذ المختار مربو مسؤولا لجهة الجنوب، أعضاء بالمكتب التنفيذي بالصفة، فيما سيعقد الجمع العام الجهوي لجهة القرويين الكبرى لانتخاب مسؤولها نهاية هذا الشهر.

يذكر أن الجمع العام الوطني السادس لحركة التوحيد والإصلاح سبق وأن انتخب الأستاذ عبد الرحيم شيخي رئيسا لحركة التوحيد والإصلاح لولاية ثانية إلى جانب الدكتور أوس رمال نائبا أولا، والدكتورة حنان الإدريسي نائبا ثانيا، والأستاذ محمد عليلو منسقا عاما لمجلس الشورى، فيما تم إسناد الكتابة العامة مرة أخرى للمهندس خالد الحرشي بعد الجمع العام وتوزيع باقي المهام مؤخرا.

الإصلاح