السبت, 05 كانون2/يناير 2019 11:30

جاكوب كوهين يفضح إرهاب "الهولوكوست" والأجندة الصهيونية بحضور رئيس الحركة

بمناسبة الذكرى العاشرة للمحرقة الهمجية التي ارتكبها العدو الصهيوني في غزة، نظمت مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين ندوة تحت عنوان "الهولوكوست.. والأجندة الصهيونية" أطرها الأستاذ جاكوب كوهين  الكاتب المغربي والناشط ضد الصهيونية، وذلك يوم الجمعة 4 يناير 2019 بقاعة نادي المحامين بالرباط.

وتميزت الندوة بحضور عدد من الشخصيات الوطنية المعروفة بدفاعها عن القضية الفلسطينية أبرزهم عبد الرحيم شيخي رئيس حركة التوحيد والإصلاح والأستاذ رشيد فلولي منسق المبادرة المغربية للدعم والنصرة وعضو المكتب التنفيذي الوطني، وشخصيات مدنية أخرى.

49307629 2197881430270771 4692627799561732096 n

وخلال كلمته، استعرض المحاضر تاريخ الهولوكوست معتبرا إياه “إرهابا فكريا” تفرضه "إسرائيل" على باقي الدول، وهي محاولة من اللوبي الصهيوني التأثير على الرأي العام العالمي وإظهار اليهود ضحايا عذبوا وتألموا كثيرا، ولا يوجد شعب آخر تألم أكثر منه.

وأضاف كوهين أن اللوبي الصهيوني جعل من قضية الهولوكوست قضية وجودية لدرجة أنهم أخرجوا قانونا لمنع التشكيك في المحرقة، ومنعوا المؤرخين التاريخيين من الحديث عنها إلا بما يوافق هوى الصهاينة، كما كشف عن أن اللوبي اليهودي ضغط كثيرا لعدم وصف الهنود الحمر في القارة الأمريكية أو الأفارقة الذين تعرضوا للاضطهاد بضحايا الهولوكوست، وجعل هذا المصطلح حكرا على اليهود فقط.

الإصلاح