السبت, 06 كانون2/يناير 2018 17:35

انطلاق أشغال الملتقى الوطني الرابع لمسؤولي المناطق

انطلقت قبل قليل أشغال الملتقى الرابع لمسؤولي المناطق لحركة التوحيد والإصلاح (مرحلة 2014/2018) تحت شعار "دورة القدس"، بمركب التكوين بحيط المحيط بالرباط بكلمة تربوية للأستاذ عبد الكريم الموجي حول "قيمة التضحية".

كما كان مسؤولو لمناطق ونائباتهم مع لقاء تواصلي مع المكتب التنفيذي للحركة افتتحها الأستاذ عبد الرحيم شيخي؛ رئيس حركة التوحيد والإصلاح بكلمة توجيهية للمشاركين في الملتقى الرابع الذي ينظم على بعد شهور من الجمع العام الوطني السادس المزمع تنظيمه في غشت المقبل.

ومن المنتظر أن يناقش الملتقى الذي يمتد على مدار يومي السبت والأحد، أربع محاور أساسية، حيث يتناول المحور التصوري تعديلات الميثاق والرؤية السياسية المزمع عرضهما على الجمع العام الوطني السادس للحركة في غشت المقبل، ومحور تنظيمي خاص بفروع الحركة حول الجمع العام الوطني، ومحور تواصلي مع المكتب التنفيذي للحركة حول التوجهات المقبلة، إضافة إلى محور تكويني يقدمها قسم التكوين حول "مهارات التفويض".

ويهدف الملتقى؛ الذي يشارك فيه أعضاء المكتب التنفيذي للحركة ومسؤولو المناطق ونائباتهم من مختلف مدن المغرب، إلى تقوية تواصل مسؤولي المناطق مع قيادة المكتب التنفيذي للحركة وتبادل التجارب بين المناطق من مختلف مدن المغرب بالإضافة إلى تعميق النقاش في بعض القضايا التي يقترحها المكتب التنفيذي للحركة.

الإصلاح