عقدت حركة التوحيد والإصلاح مساء اليوم الإثنين 10 دجنبر 2018 ندوة علمية في موضوع :"قراءات في الإصلاح التربوي التعليمي المغربي"، بالمقر المركزي  الحركة بالرباط.

DSCN5468

وتميزت الندوة بثلاث مداخلات تناولت المداخلة الأولى موضوع "محطات في تاريخ الإصلاح التربوي بالمغرب"  ألقاها الأستاذ محمد سالم بايشى؛ مفتش سابق في التعليم وخبير في التربية والتكوين.

DSCN5458

وتطرقت المداخلة الثانية إلى موضوع "الإصلاح التربوي بين الرؤية الإستراتيجية للتعليم ومشروع القانون الإظار لإصلاح التعليم" ألقاها الأستاذ عبد الناصر ناجي؛ الخبير التربوي والأستاذ المبرز بالمدرسة العليا للأساتذة.

DSCN5476

أما المداخلة الثالثة فاستعرض فيها المفكر الإسلامي والمتخصص في اللسانيات واللغة؛ الأستاذ المقرئ أبو زيد الإدريسي، موضوع "الهندسة اللغوية في الإصلاح التربوي بالمغرب".

DSCN5502

وعرفت  الندوة حضور الأستاذ عبد الرحيم شيخي؛ رئيس حركة التوحيد والإصلاح، ونائبه الدكتور أوس رمال وعدد من القيادات الوطنية والجهوية والمحلية، كما أشرف على تسيير الندوة الأستاذ رشيد العدوني ؛ عضو المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح.

DSCN5485

DSCN5455

يذكر أن الندوة العلمية لحركة التوحيد والإصلاح تأتي بعد اللقاء الصحفي التواصلي، لعرض مذكرتها حول رؤيتها لمشروع إصلاح التعليم، بمناسبة مناقشة القانون الإطار 51.17، بالمقر المركزي للحركة يوم الخميس 29 نونبر 2018.

الإصلاح

عقدت الرابطة المغربية للأمازيغية يوم السبت 8 دجنبر2018  بالرباط  اللقاء العادي لمكتبها الوطني وهو اللقاء الذي حضره أعضاء المكتب الوطني لتدارس مجمل التطورات والتحولات التي يعرفها المغرب في مختلف المجالات التي لها علاقة بالقضية الأمازيغية.

وفي تصريح أدلى به الدكتور عبد الحفيظ اليونسي؛ رئيس الرابطة المغربية للأمازيغية، كشف عن أن اللقاء كان مناسبة عبر فيها أعضاء المكتب الوطني عن ضرورة تحرير مذكرة تتعلق بالنموذج التنموي التي سترفعها الرابطة كفاعل مدني يساهم في النقاش الوطني في مختلف القضايا منها النموذج التنموي  وأيضا لمجمل التطورات التي حصلت في المغرب في العلاقة مع الأمازيغية وخصوصا التراجع الذي لوحظ مؤخرا في تدريس اللغة الأمازيغية.

وطالبت الرباطة المغربية للامازيغية في هذا اللقاء من خلال الحوار والنقاش بإعادة الاعتبار مرة أخرى لتدريس اللغة الأمازيغية باعتبارها مشترك بين كل المغاربة.

كما استنكر أعضاء المكتب الوطني الخطاب الصدامي وغير المسؤول الذي طفا على السطح مؤخرا وحاول تحميل بعض المواضيع ذات بعد تنموي وقانوني وحقوقي تحمله مضامين تجزيئية وانقسامية لا تمت بصلة للخطاب الأمازيغي الوحدوي .

كما أكدت الرابطة على لسان رئيسها على عمق عملها في مقاربة قضية الأمازيغية وهو عمق وحدوي ومهما كان الاختلاف والتنوع والتعدد لكن في إطار الوحدة الوطنية التي تجمع المغاربة جميعا تحت سقف واحد من خلال احترام الثوابت التي تحدث عنها الدستور المغربي وهي الثوابت الأربعة المعروفة.

كما كشف اليونسي أيضا في تصريحه على اتفاق أعضاء المكتب الوطني في لقائهم العادي على عقد المؤتمر الوطني الأول من نوعه والذي يأتي بعد المؤتمر التأسيسي للرابطة والذي سيعقد في منتصف سنة 2019.

وأضاف رئيس الرابطة أن المؤتمر الوطني الأول سيكون مناسبة لمساءلة الحصيلة ولتجديد الدماء ولإعطاء بعد أكثر ديناميكية لعمل الرابطة خصوصا وأنها في هذه السنة استطاعت أن تصل إلى ملامح تشكيل تنسيقية سيعلن عنها قريبا وأيضا أصبح للرابطة صوت مسموع داخل الوطن.

وجدد اليونسي التأكيد على أن الرابطة المغربية للأمازيغية على العهد وستواصل النضال من موقعها كجمعية مدينة وطنية تناضل من أجل العيش المشترك للمغاربة في أفق تحقيق التنمية المستدامة وتحقيق الإزدهار للشعب المغربي.

الإصلاح

تبنى ممثلو حوالى 150 دولة الاثنين 10 دجنبر في مراكش ميثاق الأمم المتحدة حول الهجرة بعد إعلانه شفهيا وضربة المطرقة الرمزية.

ووصف الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش في افتتاح المؤتمر اللحظة بالمؤثرة، كونها "ثمرة مجهودات جبارة"، داعيا إلى عدم "الخضوع للمخاوف والسرديات الخاطئة"حول الهجرة.

وسيخضع الميثاق لتصويت نهائي من أجل إقراره في 19 ديسمبر أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة. 

المصدر: لاماب

عقدت مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين والمرصد المغربي لمناهضة التطبيع ندوة صحفية حول ما يسمى "الندوة الدولية حول الهولوكوست بمراكش".

وانطلقت الندوة بكلمة تقديمية للمناضل عبد القادر العلمي رئيس مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين  حول سياق هذه الندوة في ظل ما تعيشه القضية الفلسطينية وتنامي التطبيع في المغرب وخطورته على الأمن وسلامة المغاربة وإطلاع الرأي العام على ما يحدث.

وتلا المناضل عزيز هناوي؛ الكاتب العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع تصريحا صحفيا بهذه المناسبة على أسماع الصحفيين الحاضرين وإليكم نص البيان الصحفي كاملا:

المرصد المغربي لمناهضة التطبيع مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين
المكتب التنفيذي السكرتارية الوطنية

تصريح صحفي

ندوة الهولوكوست بمراكش دعاية صهيونية يرفضها الشعب المغربي

مرة أخرى، وبشكل مكشوف وفاضح يتم تدنيس أرض المغرب بممارسات وبرامج وخطوات تطبيعية تتجاوز في بعضها مستوى التطبيع إلى الصهينة المباشرة وخدمة الدعاية الصهيونية ورعاية رموزها واحتضان مشاريعها الاحتلالية بفلسطين والجوار العربي وخططها التخريبية بالمغرب والجوار المغاربي.

مرة أخرى، ونحن نخلد اليوم العالمي لحقوق الإنسان 10 دجنبر الذي يُفترض فيه أن يتم تنظيم فعاليات مساندة لحقوق الشعوب ضد الاستعمار والاحتلال والغصب والاضطهاد والميز العنصري والتي يمثل الاحتلال الصهيوني لفلسطين أسوأ نماذجها في التاريخ، فإن خدام التطبيع والصهيونية أبوا مجددا إلا أن يقوموا بتدنيس مدينة مراكش الحمراء .. مراكش بن تاشفين والمرابطين.. عبر استضافة "الندوة الدولية حول ما يسمى محرقة (الهولوكوست) ودمجها في برامج التربية والتعليم بالمغرب ودول العالم الإسلامي" بمناسبة ما يعتبرونه الذكرى 75 "للمحرقة" في إطار ما أَسْمَوْهُ "برنامج علاء الدين" الذي تشرف عليه دوائر مرتبطة بالصهيونية العالمية عبر استخدام منظمة اليونسكو والزج بمؤسسات وطنية مغربية في هذه العملية الدعائية المكشوفة وعلى رأسها جامعة محمد الخامس بالرباط ومؤسسة أرشيف المغرب .. بل ومحاولة توريط الدولة المغربية في تقديم خدمات لهذه الدعاية المعروفة بكونها أهم رافعة للأيديولوجية الصهيونية التي تريد تزييف التاريخ وتضخيم ما يسمى "محرقة اليهود من قبل النازية" مقابل طمس معاناة كل شعوب العالم التي دفعت أكثر من 60 مليون قتيل وعشرات ملايين الجرحى والمعطوبين والمعتقلين في رحى الحرب العالمية الثانية، فضلا عن تهميش وإقصاء ملايين ضحايا المرحلة الاستعمارية من شعوب العالم (من غير اليهود) في سياق قراءة وتصور واستخدام عنصري مقيت يريد سدنته تمجيد عنصر واحد من شعوب الإنسانية هو "العنصر اليهودي" فقط وذلك في محاولة مكشوفة لابتزاز العالم دولا وشعوبا ومنظمات من أجل التغاضي عن جريمة إقامة الكيان الصهيوني (بوعد بلفور وما تلاه وهو الابتزاز الذي بدأ العالم يتخلص منه الأمر الذي أدى إلى تنامي نفس المقاطعة والإعلان عن الإدانات للكيان وجرائمه ..) باعتباره "الدولة اليهودية الخالصة" على أرض فلسطين المغتصبة وأراضي شعوب عربية أخرى والتغاضي وعدم معاقبة ممارساته الإجرامية الإرهابية التي طالت شعب فلسطين و شعوب المنطقة على مدى أكثر من 71 عاما منذ تاريخ إعلان قيام هذا الكيان الغاصب ,, بل وقبل الإعلان عبر جرائم الحرب وجرائم الإبادة الجماعية وجرائم ضد الإنسانية بحق الإنسان الفلسطيني والعربي ..

إن مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين والمرصد المغربي لمناهضة التطبيع بكل مكوناتهما ومعهما أحرار المغاربة إذ يدينون مجددا هذا التدنيس لأرض المغرب بتنظيم هذه الندوة الصهيو-دعائية لما يسمى "الهولوكوست" فإنهم يجددون التأكيد على أن الجرائم والمحارق التي يرتكبها العدو الصهيوني ولا يزال بحق الإنسان في فلسطين وفي دول الجوار وجرائم الحصار والاغتيال والتطهير العرقي والأبرتايد والاعتقال والتشريد هي الأولى بالتدريس في برامج التعليم بالمغرب ودول العالم الإسلامي خاصة ونحن اليوم نحيي الذكرى العاشرة لمحرقة غزة 2008 فيما سمي حرب الرصاص المصهور" التي شنتها قطعان جيش الإحتلال بحق شعبنا المحاصر في غزة باستخدام كل أنواع الأسلحة واستهداف الناس بشكل همجي وشامل حتى في مقرات الأمم المتحدة و مدارس الأنروا والمباني السكنية بلغ مستوى استخدام الفوسفور الأبيض بحق تلاميذ المدارس والمستشفيات (!!!)، وهي المحرقة التي تلتها محرقة 2012 و محرقة 2014 في غزة نفسها .. دون نسيان المحارق والمجازر الصهيونية من دير ياسين و بحر البقر وكفر قاسم وجنين وصبرا وشاتيلا وقانا والمجازر البشعة جنوب لبنان في 2006 و المجازر ضد المقدسات الاسلامية والمسيحية والمجازر الحالية بحق مسيرات العودة بمئات الشهداء والجرحى... حتى أن بن غوريون قال في مذكراته " أنه لولا مذبحة دير ياسين ما قامت إسرائيل" في وصف واضح واعتراف رسمي بأن أصل قيام الكيان الغاصب المحتل واستمراره هو المجازر تلو المجازر ..

إننا في المجموعة والمرصد، ونحن نتابع بأشد مشاعر الغضب والسخط والاستياء على توالي ارتكاب الجرائم التطبيعية بالمغرب على مستويات نافذة في الدولة ضدا على الموقف العام الرسمي والشعبي الداعم بدون حدود للقضية الفلسطينية.. فإننا نتساءل عن الهدف من ذلك ؟؟؟

هل يراد ، من خلال سلسلة من الخطوات التطبيعية في الآونة الأخيرة، الزج بالمغرب في أجندة تطبيعية مقيتة خيانية للقضية في سياق ما يسمى صفقة القرن ومحاباة أمريكا والكيان الصهيوني باعتبار القدس عاصمة ونقل السفارة الأمريكية إليها مما يجعل من المغرب جسرا لتمرير مخططات تصفوية خطيرة ومدانة للقضية بينما هو يتحمل مسؤوليات رسمية غاية في الحساسية أهمها رئاسة لجنة القدس حيث يعتبر رفع سقف التطبيع مع العديد من العواصم بالمنطقة خطوة أساسية في هذه الصفقة ..؟؟ 

لقد وقفنا في مجموعة العمل والمرصد المغربي مؤخرا على الجريمة الخطيرة التي تم ارتكابها بحق المغرب و المغاربة في مدينة الصويرة باستضافة صهاينة في مهرجان ما سمي "أندلسيات أطلسية" بل واستضافة قناة "إسرائيلية" (إسرائيل24) وطاقمها الصحفي الذي سبق له قبل سنة في الذكرى 50 لاغتصاب القدس أن أشرف على إهانة المغرب والملك الراحل الحسن الثاني باتهامه "بالتجسس على القمة العربية لسنة 1965 وتسجيلها لصالح الموساد الصهيوني مقابل تقديم خدمات في اغتيال الشهيد المهدي بن بركة " (!!!)

فهل القناة الصهيونية حصلت على الترخيص القانوني والإذن بالتصوير وتغطية مهرجان الصويرة موكادور برعاية "أندريه أزولاي" وكيف تم منح التأشيرة لطاقم القناة الصهيونية لدخول التراب الوطني بينما هو نفسه الطاقم الذي شتم واتهم المغرب بهذه التهم الخطيرة للغاية في سياق ظرفية دقيقة تعيشها الأمة والمغرب ..؟؟؟

وقبل أيام قليلة أيضا كانت مراكش مسرحا لنشاط آخر حول اليهود المغاربة بالعالم والذي شهد حضورا وازنا لصهاينة من أصل "مغربي" بينهم عدد من سفراء الكيان الصهيوني والضباط بجيش الحرب(!!) في محاولة من جهات معروفة لتمرير ما يسمى "المكون العبري" عبر صهينة مضمونه وتهريب مقاصده الدستورية نحو التطبيع مع ما يسمى "الجالية المغربية في إسرائيل" مما سيكون له تبعات قانونية وسياسية خطيرة للغاية على المغرب دولة وشعبا ...
إننا اليوم و نحن نقف ضد هذه الخطوات وغيرها من ممارسات التطبيع والصهينة، فإننا نقف بخشوع ووفاء لروح المفكر والكاتب المغربي الكبير الراحل "إدمون عمران المالح" الذي وقف بوجه مشروع ما يسمى "علاء الدين" لترويج وتدريس دعاية (الهولوكوست) عندما تم تنظيم نفس الندوة الحالية بالرباط بالمكتبة الوطنية خلال سنة 2010 بينما دماء محرقة آلاف القتلى والجرحى في قطاع غزة لم تجف بعد .. حيث نتذكر كلنا كمغاربة كيف وقف الراحل الكبير إدمون عمران الملايح ضد الندوة التي عقدها المعهد الفرنسي، يوم الإثنين 1 فبراير 2010 بالمكتبة الوطنية بالرباط، بشراكة مع ''مشروع علاء الدين'' والخارجية الفرنسية والمكتبة الوطنية للمملكة، عندما رفض "المالح" طريقة تناول محرقة ''الهولوكوست''، وطريقة توظيفها لأهداف سياسية وإديولوجية، مما أثار حفيظة المنظمين حينها (وهم نفسهم المنظمون اليوم) وأثار جدلا داخل القاعة التي احتضنت الندوة. وقال إدمون المالح ''إن كلمة ''لا شوا '' هي كلمة اخترعتها الصهيونية، لتقوم بتوظيفها لأهداف سياسية وإديولوجية، وهو نفس الشيء الذي يقع الآن''، إشارة إلى المشروع الترويجي للمحرقة وسط ضبابية كبيرة. وقد انتقد إدمون عمران المالح حصر الحديث في الجرائم التي وقعت ضد الإنسانية في ''المحرقة اليهودية''، في الوقت الذي عرف فيه التاريخ العديد من الجرائم، متسائلا لماذا لا تثار مسألة المغاربة ضحايا الاستعمار؟، مضيفا أن طريقة تناول ''المحرقة'' تنحرف عن طريقها، وأن هذه النوعية من الخطاب مغلوطة ويجب أن لا يبقى دائما" 

موقف الراحل الكبير إدمون عمران المالح (الذي كان أول الموقعين على وثيقة إعلان الرباط لمناهضة التطبيع وتأسيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع بالمكتبة الوطنية في ماي 2009) هو نفسه الموقف الذي نعبر عنه اليوم مجددا عبر التنديد الصارخ بهذه الجريمة الصهيونية المباشرة بحق المغاربة وبحق الإنسانية عبر ممارسة العنصرية بحق كافة ضحايا الحرب العالمية وحروب الاستعمار وحروب الكيان الصهيوني ضد شعب فلسطين وشعوب الأمة .. وتمييز فئة محددة هي "يهود المحرقة" لمنح الكيان الصهيوني صك غفران وعدم متابعة عن جرائمه ومحارقه وهو الكيان الذي يقدم نفسه اليوم عبر عدد من القوانين التي صادق عليها ما يسمى الكنيست الصهيوني "كدولة اليهود" الخالصة ..!!!

إننا، في الأخير، نوجه رسالة لمن يعنيهم الأمر بالدولة المغربية بكافة مستوياتها بأن ندوة ما يسمى "برنامج علاء الدين" هي رجيمة صهيونية ينبغي وقفها فورا وعدم تدنيس المغرب بمخططات معروفة أهدافها الصهيونية المباشرة، مع المطالبة بالمقابل بتنظيم ندوات عالمية حول جرائم الإحتلال الصهيوني وتدريسها ببرامج التعليم حماية للذاكرة من التزييف وإنصافا للتاريخ من المسخ وحماية للموقف المغربي الرسمي والشعبي من أجندات الصهينة.

الرباط في 10 دجنبر 2018 

المجموعة و المرصد

اقترحت حركة التوحيد والإصلاح على مستوى المضمون في مشروع قانون الإطار لإصلاح التعليم، الحرص على وفاء القانون الإطار لمكتسبات المدرسة العمومية ومجانية خدماتها أمام مختلف المواطنين، والتزام الدولة بتمويل التعليم، مع تحديد صيغ للتضامن في التمويل لا تمس مبدأ المجانية، ولا تلزم الأسر بأية رسوم أو واجبات مباشرة كيفما كان نوعها.

كما أشارت المذكرة في مقترحاتها إلى الحرص على أن يضمن مشروع القانون الإطار المكانة اللائقة للغتين الرسميتين العربية والأمازيغية التزاما بالثوابت الوطنية كما يحددها دستور البلاد.

ودعت المذكرة فيما يخص مشروع القانون الإطار إلى الالتزام بالمتوافق عليه بخصوص لغات التدريس، وذلك بإعادة صياغة المواد  المتعلقة بهذا الموضوع  بشكل لا يخرج عن الرؤية الاستراتيجية.فقد جاء في مشروع القانون الإطار  بخصوص لغات التدريس  ما يلي:( تدريس بعض المواد، ولاسيما العلمية منها باللغات الأجنبية).المادة 31.وهذه الصيغة تتعارض مع التعريف الوارد في الفقرة الثانية من المادة2، بالمشروع نفسه، والتي تنص على (تدريس بعض المضامين أو المجزوءات في بعض المواد باللغات الأجنبية...)، كما تتعارض مع تعريف  الرؤية الاستراتيجية للتناوب اللغوي بأنه: (تدريس بعض المضامين أو المجزوءات في بعض المواد باللغة الأجنبية ). (الرؤية الاستراتيجية 2015-2030 ص 84).

واعتبرت حركة التوحيد والإصلاح في مذكرتها أن الصيغة الواردة في  المادة  31 من مشروع القانون الإطار تتعارض كليا مع المنصوص عليه في الرؤية الاستراتيجية، وكذا في  المادة 2  من مشروع القانون الإطار  نفسه، نقترح تغيير صياغة  المادة  31 كالآتي: "تدريس بعض المضامين أو المجزوءات في بعض المواد، ولا سيما العلمية والتقنية منها، باللغات الأجنبية".الإصلاح

يذكر أن حركة التوحيد والإصلاح قد عقدت لقاء صحفيا تواصليا، لعرض مذكرتها حول رؤيتها لمشروع إصلاح التعليم، بمناسبة مناقشة القانون الإطار 51.17، وذلك بالمقر المركزي للحركة يوم الخميس 29 نونبر 2018.

والجدير بالذكر أن الحركة ستنظم بنفس المناسبة ندوة في موضوع :"قراءات في الإصلاح التربوي التعليمي المغربي"، بمشاركة الأستاذ المقرئ أبو زيد الإدريسي، والأستاذ عبد الناصر ناجي والأستاذ محمد سالم بايشى، وذلك يوم الاثنين 10 دجنبر 2018 بمقر المركزي للحركة بالرباط على الساعة الخامسة (17.00) مساء.

الإصلاح

من أبرز المقترحات التي تطرقت إليها حركة التوحيد والإصلاح على المستوى المنهجي في مذكرتها حول رؤيتها لإصلاح التعليم هو الحرص على انسجام مواد القانون الإطار مع مقتضيات الرؤية الاستراتيجية.

وتناولت المذكرة أيضا على مستوى نفس الإطار اتخاذ كافة الضمانات لتكون النصوص التنظيمية  التي يحيل عليها القانون الإطار  والمتعلقة بتطبيقه عاكسة لجوهر الإصلاحات، بعيدة عن التأويلات الأحادية،ملتزمة بوثيقة الرؤية الاستراتيجية.

كما نصت المذكرة على إلزام الوزارة الوصية بانتظار صدور القانون الإطار في القضايا التي تثير إشكالات واختلافات مجتمعية، مع الوقف الفوري لكل الإجراءات المخالفة للرؤية الاستراتيجية 2015-2030.

يذكر أن حركة التوحيد والإصلاح قد عقدت لقاء صحفيا تواصليا، لعرض مذكرتها حول رؤيتها لمشروع إصلاح التعليم، بمناسبة مناقشة القانون الإطار 51.17، وذلك بالمقر المركزي للحركة يوم الخميس 29 نونبر 2018.

والجدير بالذكر أن الحركة ستنظم بنفس المناسبة ندوة في موضوع :"قراءات في الإصلاح التربوي التعليمي المغربي"، بمشاركة الأستاذ المقرئ أبو زيد الإدريسي، والأستاذ عبد الناصر ناجي والأستاذ محمد سالم بايشى، وذلك يوم الاثنين 10 دجنبر 2018 بمقر المركزي للحركة بالرباط على الساعة الخامسة (17.00) مساء.

الإصلاح

أجرى موقع "الإصلاح" حوارا مع الدكتور محمد بنلحسن الفاعل والخبير التربوي ورئيس المركز المغربي مآلات للأبحاث والدراسات وباحث في التربية والتكوين حول موضوع "التعاقد وجودة منظومة  التربية والتكوين".

وأكد بنلحسن في هذا الحوار أن السياق الذي جاء فيه التعاقد ربما ارتبط في البداية بالأساتذة المتعاقدين وهناك الآن أنظمة أساسية خاصة بالأكاديميات صدرت في 2018 أصبحت تسمية جديدة أطر الأكاديمية بدل الأساتذة المتعاقدين.

وأشار الخبير التربوي أن الموضوع أثار ضجة لأن الصيغة اعتبرت مستحدثة لم تكن سابقا والمعروف أنه منذ صدور قانون الوظيفة العمومية في ظهير الوظيفة العمومية 1958 كان المغاربة متعودين على التوظيف في أسلاك الوظيفة العمومية بمنهجية معروفة لكن منذ 2016 بعد صدور مرسومين، المرسوم الذي يفصل التوظيف عن التكوين الذي صادقت عليه الحكومة السابقة ومرسوم تخفيض المنحة من الطلبة الذين تحولوا إلى طلبة متدربين عوض أساتذة متدربين.

وأوضح بنلحسن أنه برز إلى الوجود صيغة جديدة من الولوج إلى مهن التربية والتكوين لما سمي بالتوظيف بالتعاقد أو ما سمي الآن بأطر الأكاديميات وهذه الصيغة المستحدثة أصبحت تثير نوعا من القلق والسؤال ما مصير هؤلاء الطلبة الأساتذة الذين سيلتحقون شملهم التعاقد منذ 2016 إلى اليوم ما مصيرهم؟  هل هناك ضمانات للبقاء في الوظيفة؟ هل يعتبر هؤلاء مثل الموظفين السابقين الذين يشملهم الترسيم والإدماج وما شابه ذلك؟.

وأضاف أستاذ التعليم العالي  بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بفاس في هذا الحوار الذي سينشر لاحقا أنه من خلال هذا السياق جاء الأمر وكأنه غير معهود والمعهود هو نظام الوظيفة العمومية التي يعتبرها الكثير من الناس أنها تؤمن المستقبل من الذي يلج إليها.

الإصلاح

في رسالة جوابية على رسالة تهنئة حركة التوحيد والإصلاح بعد انتخابه رئيسا للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، أبدى الدكتور أحمد الريسوني اعتزازه بتلقيه رسالة تهنئة الحركة والمعبرة عن جميل المشاعر ونبل التقدير لرئيس الحركة وأعضاء المكتب التنفيذي وسائر أعضاء الحركة الفضلاء.

وتقدم رئيس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين بشكره وتقديره على تهنئة الحركة ودعائها ومساندتها للاتحاد ورئيسه وقيادته الجديدة راجيا وسائلا الله العلي القدير أن يوفق الجميع - منفردين ومتعاونين – لخدمة الإسلام والمسلمين وعموم البشرية، من خلال التجسيد النظري والعملي لعدل الإسلام واعتداله، ووسطيته ومحجته، التي لا ترى فيها عوجا ولا أمتا، ولا تفريطا ولا إفراطا.

الإصلاح

أطلقت وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، الانطلاقة لـلحملة الوطنية 16 لوقف العنف ضد النساء، التي تتناول موضوع "تعبئة مجتمعية للقضاء على العنف ضد النساء"، والتي تمتد فعالياتها إلى غاية 15 دجنبر 2018 ، وذلك خلال ندوة نظمتها صباح الإثنين 26 نونبر 2018 بالرباط.

46768366 979464565572007 689675115268407296 n

وشمل برنامج إطلاق هذه الحملة تقديم كلمة افتتاحية للسيدة بسيمة الحقاوي، ومداخلات القطاعات الخمسة الشريكة في المنظومة المعلوماتية لمحاربة العنف، وهي وزارة العدل، ووزارة الصحة، ووزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، والمديرية العامة للأمن الوطني، والقيادة العليا لـ الدرك الملكي. كما شمل برنامج هذه الندوة الوطنية بث الوصلة التحسيسية الخاصة بالحملة، وتقديم برنامجها على المستوى الوطني والجهوي.

47030510 979464308905366 1559076023255957504 n

وستكون هذه الحملة الوطنية، التي تمتد فعالياتها إلى غاية 15 دجنبر 2018، فرصة للوقوف على التقدم المحرز في تنفيذ إعلان الرباط لوقف العنف ضد النساء في الفضاءات العامة، الذي وقعته وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية السنة الماضية مع المجالس الجماعية لكل من مدن الرباط والدار البيضاء ومراكش.

الإصلاح