الخميس, 03 أيار 2018 12:24

طرق لتعليم الأطفال القراءة والكتابة

"التعليم في الصغر كالنقش في الحجر"، هذا ما يتحدث عنه موضوعنا، إذ تسعى الكثير من الأمهات إلى تعليم أطفالهن منذ الأشهر الأولى من عمرهم نطق بعض الحروف والكلمات ككلمة "بابا" أو "ماما"، ثم يتطور الأمر بعد ذلك لتعلم القراءة والكتابة، وهو ما تبذل به الأم مجهوداً كبيراً، إذ لا يمكن للطفل في سن ما قبل المدرسة أن يتعلم بمفرده.

فكيف تقومين بهذا الأمر؟ وكيف تساعدين طفلك على التغلب على هذه المرحلة ليقرأ ويكتب بشكل سليم وخالٍ من الأخطاء؟ وكيف تطورين مهارته في القراءة في وقت مبكر؟

- اقرئي لطفلك قصة قبل النوم في سريره حتى لو كان في عمر لا يستطيع فيه إدراك كامل القصة، واجعلي هذا الأمر كروتين يومي، إذ سيساعد ذلك لاحقاً على نطقه للحروف والكلمات وتمييزها.

- من أسرع الطرق التي يتم اتباعها في تعليم الأطفال الغناء، حيث يمكنك تأليف أغنية خاصة بالحروف الأبجدية والقيام بغنائها مع طفلك يومياً، ومع مرور الوقت ستلاحظين حفظه لها.

- ضعي في زوايا غرفته الكتب الملونة التي تحتوي على حروف وأرقام، فكلما التفت حوله رآها، فترسخ في ذهنه.

- قومي بتأسيس علاقة صداقة قوية بين طفلك والكتب من خلال الذهاب به إلى المكتبة وجعله يختار ما يريد من القصص لكي تقومي بقراءتها له ليلاً.

- اتبعي طريقة اللعب لتعليمه شكل الحرف، وذلك من خلال استخدام المكعبات لتشكيل الأحرف، كما يمكن استخدام المعجون لهذا الغرض.

- كافئيه عند إتقانه قراءة كل كلمة، ثم جملة، ثم عدة أسطر.

- من الوسائل الجميلة جداً لتعليم الأطفال القراءة بمفردهم القصص المصورة والقصص الناطقة، والتي تتوافر في المكتبات، حيث تعمل على تدريبهم على السمع، ثم القراءة بمفردهم.

- استخدمي النطق السليم للكلمات عند الحديث مع طفلك، وصححي له أخطاءه حتى يعتاد على النطق الصحيح، فهناك الكثير من الأمهات لا يلتفتن للخطأ في لفظ الأطفال ويتركنهم يلفظون الحروف والكلمات كما يريدون من باب التدليل، ولكن اعلمي عزيزتي الأم أن هذا الأمر سيؤخر الطفل عن القراءة الصحيحة.

- لا تكوني متعجلة في تعليم طفلك قراءة الحروف، بل انطقيها ببطء وبصوت عالٍ وواضح، وذلك حتى يستوعبها طفلك جيداً، ويتذكرها عند القراءة مرة أخرى، وينطقها بشكل سليم.

 

- كرري قراءة القصة على مسامعه أكثر من مرة، واجعليه يحدثك عنها باللغة الفصحى التي قرأتها بها، ودوّني ما قاله، ثم اطلبي منه أن يعود لقراءة ما دونته، فذلك سيغني فكره بالمفردات، ويساعده على القراءة بشكل أفضل كل مرة.

- وقت القراءة لا يرتبط بزمن معين أو مكان خاص، فالقراءة توجد في كل مكان حتى أثناء الاستحمام، مثلاً: اقرئي له اسم الشامبو، وكرري على مسامعه اسم كل قطعة ملابس سيرتديها.

عزيزتي الأم، ننصحك بعدم الانتظار حتى سن المدرسة ليتعلم طفلك القراءة والكتابة، فكلما قرأت له في وقت مبكر، تصبح لديه مهارات في النطق والقراءة بشكل أفضل.

المصدر: وكالات