أخبارالرئيسية-المدرسة المغربيةثقافة و مجتمع

أكثر من مليون مستفيد ومستفيدة من برامج محاربة الأمية

كشف الدكتور سعد الدين العثماني؛ رئيس الحكومة، أن الوكالة الوطنية لمحاربة الأمية تمكنت، للسنة الثانية على التوالي، من تسجيل أكثر من مليون مستفيدة ومستفيد من برامج محاربة الأمية، أي بارتفاع قدره 8,2 في المائة.

وسجل العثماني، حسب بلاغ لرئاسة الحكومة، في كلمة يوم الإثنين بالرباط، تلتها بالنيابة عنه وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، خلال اجتماع مجلس إدارة الوكالة الوطنية لمحاربة الأمية في دورته الخامسة، أن هذا الاجتماع يصادف مرور سنتين على المصادقة على خارطة الطريق 2017-2021، والتي تتمحور حول تعزيز التنسيق وتقوية تعبئة جميع الفاعلين من أجل تسريع وتيرة الإنجازات الكمية والنوعية في برامج محاربة الأمية، في أفق تقليص المعدل العام للأمية إلى 20 في المائة سنة 2021 وإلى أقل من 10 في المائة سنة 2026.

وأضاف العثماني “الوكالة عملت على توسيع وتحسين جودة وفعالية الشراكة مع هيئات المجتمع المدني، حيث تم تفعيل مخرجات وخلاصات الورشات الجهوية الخاصة بتطوير إطار نظام الشراكة الخاص بتنفيذ برامج محاربة الأمية، إضافة إلى انفتاحها على المجالس المنتخبة والمؤسسات الجامعية على مستوى العديد من الجهات. ومن جهة أخرى، عززت الوكالة مجال التعاون الدولي من خلال الشراكة المتميزة مع الاتحاد الأوروبي والعديد من المنظمات الدولية”.

وثمن رئيس الحكومة المجهودات التي قام بها كل المتدخلون في محاربة الأمية، وأكدعلى ضرورة بذل جهود إضافية ونوعية، وأهمها في هذه المرحلة، العمل على تحسين مؤشرات الجودة في تنفيذ برامج محو الأمية، بعد أن تم بلوغ الهدف الرقمي لسنتين متتاليتين، وهو تسجيل مليون مستفيد سنويا.

الإصلاح

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق