الأربعاء, 19 نيسان/أبريل 2017 14:00

الخراطي: حماية المستهلك تبدأ من المهد وتنتهي عند اللحد

قال بوعزة الخراطي؛ رئيس الجمعية المغربية لحقوق المستهلك، إنه سبق لإطاره الجمعوي أن طالب قبل تشكيل الحكومة بخلق وزارة للاستهلاك، بهدف توحيد مصالح المستهلكين المشتتة في العديد من القطاعات الحكومية، لكن الطلب لم تتم الاستجابة له، منبها إلى أن المستهلك دائما في حيرة حول الجهة المخاطبة التي تهتم بقضاياه.

رئيس الجمعية المغربية لحماية المستهلك، أشار في حديثه، نقلا عن موقع هسبريس، إلى أن "حماية المستهلك تبدأ من المهد وتنتهي عند اللحد". وأنه "لا يمكن اختزال حماية المستهلك في المواد الغذائية حصريا".

وأوضح الخراطي في حديثه أن "هناك العديد من القضايا المتعلقة بالمستهلكين، وفي مقدمتها النقل الذي يعرف فوضى عارمة"، وفي الميدان الصحي، فإن الأدوية مازالت مرتفعة من حيث الأثمان، في مقابل تدهور حاد في الخدمات الطبية، و"التعليم يعرف الجميع المستويات التي وصل إليها، سواء منه العمومي أو الخصوصي، والذي يؤدي عنه المستهلك فاتورة مرتفعة من جيبه".

ي.ف. - الإصلاح