صادق المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح، في لقائه العادي المنعقد يوم السبت 09 دجنبر 2017، على نتائج مباراة انتقاء الفوج الثاني لتكوين الأطر، والتي نظمها قسم التكوين يوم الأحد 26 نونبر 2017، بمقر الإدارة المركزية للحركة بالرباط.

وقد جاءت النتائج على الشكل الآتي:

ر ت

الاسم الكامل

الجهة

1

لعايض سارة

جهة الشمال الغربي

2

نعمة الكاركري

الشباب

3

محمد غازي

جهة الشمال الغربي

4

كوثر محبوب

جهة الجنوب

5

عبد الرحمان بارود

جهة الجنوب

6

بنهنية عبد الفتاح

جهة الوسط

7

عزيز ايت الكبير

جهة الشمال الغربي

8

أسماء زواد

جهة الوسط

9

عبد الرحمان لوطاوي

الشباب

10

أمينة زنداد

جهة الوسط

11

زكرياء حشلاف

الجهة الكبرى للقرويين

12

خنساء الرايسي

الجهة الكبرى للقرويين

13

ابراهيم بوسلام

الجهة الكبرى للقرويين

14

صهيب نزيه

جهة الوسط

15

أنس الشرادي

الجهة الكبرى للقرويين

16

حسنية الصغير

جهة الشمال الغربي

17

عبد العزيز لبيب

جهة الجنوب

18

عمران بن حمان

جهة الشمال الغربي

19

سلمى القاسمي

جهة الوسط

20

فتيحة امداح

جهة الجنوب

21

عبد السلام الحودار

جهة الشمال الغربي

22

وصال مزونة

الشباب

23

عبد الرحمان وديع

الشباب

24

البشير أبدار

الشباب

25

هاجر غجو

جهة الشمال الغربي

26

طبيبي محمد

الجهة الكبرى للقرويين

27

عثمان اليحياوي

جهة الشمال الغربي

28

عبد الرحمن مزيوقة

الشباب

29

نوفل العساتي

الجهة الكبرى للقرويين

30

حسن بعزاوي

الجهة الكبرى للقرويين

31

القادري فاطمة

جهة الشمال الغربي

32

هاجر بودباغ

الجهة الكبرى للقرويين

33

محسن حفيضي

الشباب

34

أسية أشطوط

جهة الشمال الغربي

35

حسناء شوطى

جهة الجنوب

36

عبد الله لكريك

جهة الجنوب

37

يوسف السيك

جهة الجنوب

38

حسن شطير

جهة الجنوب

39

عمر الشامي

جهة الجنوب

40

حور غزلان

الجهة الكبرى للقرويين

41

مروان شاوش

جهة الوسط

وكانت انطلقت حركة التوحيد والإصلاح قد نظمت يوم الأحد 26 نونبر 2017 مباراة انتقاء الفوج الثاني لتكوين الأطر في إطار المخطط المديري للتكوين والتي يشرف عليها قسم التكوين المركزي لحركة التوحيد والإصلاح، بالمقر المركزي للحركة بالرباط، حيث تم استقبال ما بين 70 و80 شابا وشابا بين 20 و30 سنة وخضعوا لرائز كتابي مدته 30 دقيقة في الصباح ثم مقابلات شفوية طيلة اليوم من أجل تخريج الفوج المؤهل الذي سيخوض غمار هذا التكوين الذي مدته سنتين لتكوين الأطر حيث قد هؤلاء الشباب من مختلف جهات ومناطق المغرب حيث من المتوقع أن تكون أولى دوراتهم التكوينية مباشرة مع شهر دجنبر إلى شهر يناير بحول الله تعالى.

هنأ الملك محمد السادس سعد الدين العثماني على إثر انتخابه أمينا عاما لحزب العدالة والتنمية من قبل المؤتمر الوطني الثامن للحزب في برقية تهنئة.

وقال الملك في برقيته “بمناسبة انتخابك أمينا عاما لحزب العدالة والتنمية، نعرب لك عن خالص تهانئنا على الثقة التي حظيت بها من قبل المؤتمر الوطني الثامن للحزب، والتي تجسد مدى تقدير أعضاء هيأتك السياسية، لالتزامك الحزبي، ولمسارك السياسي، فضلا على ما تتحلى به من خصال إنسانية”.

وأضاف الملك محمد السادس حسب ما نقلته لاماب “ومما لاشك فيه، فإنه بفضل ما عهدناه فيك من تشبث مكين بمقدسات الأمة وثوابتها، وما هو مشهود لك به من غيرة وطنية صادقة، ومن روح المسؤولية العالية، ستسلك الطريق القويم من أجل تعزيز موقع حزبك، في إطار مشهد سياسي تعددي، ليواصل إسهامه الهادف، إلى جانب الهيئات السياسية الجادة، في تكريس مصداقية الممارسة السياسية، القائمة على جعل خدمة الصالح العام، فوق أي اعتبار”.

وأشاد الملك بسلفه عبد الإله بن كيران قائلا “إذ نشيد بسلفك الأستاذ عبد الإله ابن كيران، لما أسداه لوطنه ولملكه ولهيأته السياسية، من خدمات جليلة، فإننا نطلب منك إبلاغ كافة أعضاء حزب العدالة والتنمية، قيادة وقواعد، عبارات موصول تقديرنا السامي”.

الإصلاح/وكالات

فيلم " الأقصى يسكن الأقصى " يكسر الصمت

يعد فيلم "الأقصى يسكن الأقصى" لمخرجه المغربي عبد الرحمن لعوان ، من بين الأفلام المتميزة التي أرخت لعلاقة المغاربة بالقدس، وهو الأول لصاحبه، حاول وعلى مدى 62 دقيقة تتبع مسار المغاربة في علاقتهم الحميمية مع القضية الفلسطينية .وقد تناول بين ثناياه العلاقة التاريخية بين المغاربة ومدينة القدس السليبة ، ووقف على حي المغاربة الواقع والمجاور للمسجد الأقصى والذي هدمته سلطات الاغتصاب الصهيوني ، كما عرض للتواجد المغربي على أرض القدس أولى القبلتين وثالث الحرمين ، ولفت النظر إلى مغاربة اختاروا الهجرة إلى هناك في معارك التحرير مع جيش صلاح الدين الأيوبي، وهذا ما أكده محمد صلابي في كتابه القيم عن صلاح الدين الأيوبي ، كما أبرز أملاك العائلات المغربية المهاجرة هناك ، ويؤكد الفيلم ارتباط المغاربة بالقضية الفلسطينية عبر التاريخ. والفيلم على النقيض من فيلم تنغير ــــ جيرزاليم لصاحبه هشكار، الذي عالج مغادرة اليهود المغاربة إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة ، والعلاقة التي تربطهم بموطنهم الأصلي المغرب. وقد حاول أغلب الأفلام التطبيع مع الكيان الصهيوني، في تسويق مجاني لمشروع استيطاني عنصري وإقصائي

مسار مخرج :

كانت البدايات الأولى لعبد الرحمان لعوان منذ أن كان رائدا من رواد النخيل السينمائي بالراشيدية سنوات الثمانينات وبداية التسعينات ، وفي إطار جمعية "شباب وعلم" المهتمة بالأفلام العلمية في تنسيق مع بعض السفارات الأجنبية بالمغرب ، وكانت سنة 2008 منعطفا في مساره حيث اهتم بالتوضيب والتصوير  وحصل على شهادة الإخراج السينمائي من معهد cinécours بكندا والذي تزامن مع تأسيس شركة للإنتاج السمعي والبصري بمدينة الرشيدية (أسطرلاب) ، وساهمت في إخراج عدد من الأعمال الفنية وكان لها شرف إنتاج شريط "الأقصى يسكن الأقصى".

المغاربة ودعم صلاح الدين الأيوبي :

أبرز الفيلم بشكل متميز دور المغاربة المجاهدين المرابطين الذين وقفوا إلى جانب صلاح الدين الأيوبي في حربه ضد الصليبين، وكيف استقروا واستوطنوا بكثافة بجوار المسجد الأقصى إلى أن أصبحوا جزءا من سكان بيت المقدس. فتركوا بصماتهم الحضارية المتعددة والمتنوعة في القدس الشريف من خلال تدريسهم للعلوم وتوقيفهم للأراضي ، ودفاعهم عن ممتلكاتهم ، ووقوفهم في وجه الاحتلال ، وتربيتهم لأبنائهم ليبقوا مرتبطين بجذورهم وحبهم لأولى القبلتين وثالث الحرمين.

المغاربة والتضامن اللامشروط مع القضية الفلسطينية:

لا يختلف اثنان في حب المغاربة للأقصى والمسجد وكل شبر من فلسطين السليبة كبارا وصغارا ، نساء ورجالا ، أطفالا وشيوخا ، بل إن جلهم يعتبرها موطنه الثاني ، والفيلم جاء ليؤكد على روابط الأخوة والمحبة الدائمة بين الشعبين ، ويرتقي بآصرة العقيدة ويقدمها على غيرها من الأواصر. كما أنه أكد لمشاهديه أن التضامن مطلق وغير مشروط شعبيا ورسميا ، وناتج عن قناعات ترسخت عبر الزمن وحفرت في الذاكرة المغربية ، بحيث أصبحت القضية جزءا من الكيان الوطني.

سياق الفيلم والتنويه :

لقد أبرز لعوان عن سياق الفيلم وأهدافه ، فالشريط جاء جوابا على كيفية تأسيس العلاقة بين المغاربة والقدس الشريف ، والسر في دوامها واستمرارها إلى الآن ، وقد تعرض للتضييق ، لكنه خلف أصداء إيجابية حين عرضه في حفل تكريم المؤرخ ع الهادي التازي ، ونوهت به فعاليات مشهود لها بالكفاءة والموضوعية . وقد أثر في الشاعر الفلسطيني سليم النفار أيما تأثر عندما شاهده خلال عرضه بالمهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة السنة الماضية ، إلى درجة أنه بكى ، وأصر على اصطحابه معه إلى غزة لعرضه على الإخوة الفلسطينيين هناك. بدأت فكرة الشريط تنضج عند مخرجه إبان الاعتداء الصهيوني الجبان على قطاع غزة. وبقدر ما اهتز العالم لهول الجرائم الصهيونية المرتكبة واستنكاره لها بالقول وبالمواقف، بقدر ما لفت انتباه العالم المسيرات المليونية النوعية التي خرج إبانها المغاربة بجميع تلاوينهم السياسية والإيديولوجية وفئاتهم الاجتماعية ، من شباب ونساء ورجال لنصرة إخوانهم بأرض فلسطين وتثبيت أقدامهم بالتأييد والدعاء والشعارات المؤازرة والمشجعة. هذه المسيرات الشعبية التي ازدانت بها كل مدن المغرب طرحت عند المخرج سؤالا مركزيا هو نواة فكرة الشريط وهو : ما هو السر في تأييد المغاربة غير المشروط لقضية فلسطين وجعلها قضية وطنية مركزية وهم الذين يعيشون في أبعد بلد عربي عن المسجد الأقصى المبارك؟! ما هو السر إذن في قوة هذا الارتباط؟! والجواب على هذا السؤال كان هو شريط "الأقصى يسكن الأقصى".

وقد كانت أول مشاركة في المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة في نسخته الرابعة سنة 2012،  واختير الشريط مع 11 شريطا من أصل 72 شريطا قدم للجنة التحكيم، وحظي بتنويه من طرف اللجنة الدولية للمهرجان برئاسة المخرج التركي حلمي إيتيكان، وعضوية كل من الدكتور عبد الله أبو عوض وروان الضامن مخرجة إعلامية بقناة الجزيرة الإخبارية ، والدكتور عبد الله جودت رزق الله مستشار إعلامي ومؤسس لعدة قنوات فضائية.

فوائد الأفلام الوثائقية :

الاهتمام بالأفلام الوثائقية له مبرراته حيث يحفظ للأمة تاريخها وحضارتها ، وهو أقرب إلى الواقع من الخيال ، ويضيف إضافات نوعية على المشهد السينمائي المغربي ويغني خزانته . وقد شهد المغرب في السنوات الأخيرة زخما وغنى مقدرا منح الأفلام الوثائقية مساحة للوجود والتواجد والتعيير ، ولا أدل على ذلك من العدد المحترم  للمهرجانات المخصصة للأفلام الوثائقية بكل التراب الوطني ، كما أن المركز السينمائي التفت إلى الشريط الوثائقي واهتم به .

إن المهتمين بالفن السابع يدركون أهمية هذه الأفلام لاسيما في الدول المتقدمة ، وعلى دربها تحاول الدول النامية إثبات ذاتها وخوض غمار التجربة ، وركوب مخاطرها وتحدياتها . وقد تم تطوير المجال دراسة وبحثا ، وتطويرا صناعيا. وسيكون لهذا الصنف الفعل في المحافظة على هوية وحضارة الأمم ، والقدرة حسب تعبير المخرج على تربية وتنشئة المواطن

عبد الرحيم مفكير/عضو جمعية مغرب الفن

تصريح الأستاذ محمد سالم بايشا؛ مسؤول قسم التربية بالمكتب التنفيذي للحركة

تصريح الدكتور صالح النشاط؛ عضو المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح

شارك الاستاذ عبد الرحيم شيخي رئيس حركة التوحيد والاصلاح وعدد من قيادات الحركة في المسيرة الوطنية صباح اليوم الاحد بالرباط والتي سبق للحركة ان دعت للمشاركة فيها ضمن عدد من الفعاليات المدنية والسياسية والحقوقية

المسيرة التي انطلقت بداية من العاشرة صباحا من ساحة باب الاحد وامتدت لساحة البرلمان وعرفت مشاركة العشرات من الالاف من المغاربة قادمين من جميع ربوع المملكة.

24909539 1849328978427898 5138780282978135843 n

ورفع المشاركون شعارات تنديدية وغاضبة من قرار دونالد ترامب بنقل السفارة الآمريكية للقدس ومآكدين آن القدس هي العاصمة الآبدية لفلسطين وداعين لسن قانون لتجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني ومدعمين صمود الشعب الفلسطيني وكفاحه من آجل تحرير كل فلسطين وتنوعت .

شيخي

وتنوعت اللافتات المرفوعة حيث آبدع المشاركون في احتجاجاتهم وغضبهم وتنوعت آعمارهم نساء ورجالا وشيوخا وآطفالا وشبابا من جميع ربوع الوطن وتميزت بحضور مختلف الرموز المدنية والدعوية والسياسية والحقوقية ومن مختلف المجالات.

الاصلاح

انطلقت قبل قليل المسيرة الوطنية التضامنية مع الشعب الفلسطيني وضد القرار الصهيوني لترامب بنقل السفارة الآمريكية للقدس من ساحة باب الآحد بالرباط

المسيرة تعرف مشاركة حركة التوحيد والاصلاح التي سبق وان دعت للمشاركة فيها حيث يحتشد الان بساحة البرلمان عشرات الالاف من المغاربة.

ويتقدم الاستاذ عبد الرحيم شيخي المسيرة ضمن عدد من القيادات الوطنية والرموز في المجال السياسي والحقوقي والمدني

الاصلاح 

شغلت قضية النكبة التي أصابت الأمة الإسلامية اليوم العديد من مفكري الإسلام، الذين تباينت مواقفهم، وتنوعت مقارباتهم في تشخيص المشهد الفكري العربي والإسلامي، ومن أبرز المواضيع المرتبطة بهذه القضية موضوع  أزمة الفكر الإسلامي ومظاهره، وغياب الوعي المنهجي في التعامل مع هذه الأزمة، إن مسألة كهذه تعتبر من أثقل قضايا الفكر الإسلامي التي أدخلت الأمة في منعطف تاريخي غير مسبوق، تعرضت من خلاله لاختبار طويل، ومخاض عسير، لا تزال تتجرع مآسيه إلى اليوم، بالرغم من الجهود المباركة والحثيثة التي يبدلها جيل الصحوة المنشودة، من أجل مواصلة الركب الحضاري والريادي في الفكر الإسلامي وتسليط الضوء على هذه القضية لا شك أنه يقتضي دراسة شمولية، وجهد كبير لاستيعاب حيثياتها. إذن فما هي مظاهر الأزمة في الفكر الإسلامي؟ ودور الوعي المنهجي في معالجتها؟

مظاهر الأزمة في الفكر الإسلامي

إن أهمية الدراسة لهذه الأزمة يعود إلى أن غالب ما تعيشه الأمة من أزمات سببها الأزمة الفكرية المعاصرة، وأن سائر الأزمات ماهي إلا نتيجة لها أو مظهر من مظاهرها أو انعكاس لجانب من جوانبها، فقد تعددت الأزمات في الفكر الإسلامي منها ما هو خفي ومنها ما هو جلي وأهم هذه الأزمات ومركزها التي تنحدر منها باقي الأزمات هي التي لخصها الدكتور فتحي ملكاوي وهي كالتالي :

خلل في الرؤية وتتجسد في فقدان الرؤية الصحيحة التي تقدر الأشياء على حقيقتها فما هو جزئي يقدر على أنه كلي وأصل الأصول وما هو تحسيني يقدر على أنه ضروري وهكذا ينعكس هذا النوع من الخلل المنهجي على قدرة الإنسان، في فهم مبادئ الواقعية والسببية والشمولية، وبالتالي غياب رؤية صحيحة شاملة للأمور ومن المظاهر التي تتفرع عنها هي كالتالي:

  • عدم التكامل المنهجي بين المادة الخام والأدوات والمنتوج.
  • أزمة التعامل مع النص القرآني.
  • الفصل بين القراءتين من مصادر المعرفة، المسطور والمنظور.
  • مخاطبة غيرنا بأحكامنا.
  • التركيز على ما هو روحي دون المادي والنفسي.
  • اقتصار الفقه على الأحكام الشرعية في حين أنه شامل لمجالاتالعلمية،كفقه السياسة وفقه الواقع... ومن ثم تضخم فقه العبادات.
  • الخلط بين ما هو بيان من القران الكريم وبين التصرفات البشرية الخاصة بالرسول صلى الله عليه وسلم.
    خلل في فهم الواقع والتعامل معه، وهذا الخلل المنهجي كانت له نتائج وخيمة على الفكر الإسلامي وذلك من خلال نقض الواقعية في الفكر الإسلامي والتعامل مع الواقع وكذلك الرفض المطلق دون اعتبار التفاصيل والمعطيات، ونتج عن ذلك الفصل بين الواقع والوحي وإحلال التقليد والجمود الفكري والتقوقع نحو الذات ومن المظاهر التي تتفرع عن هذا المظهرهي:
  • عدم تبلور الرؤية الإسلامية المتعلقة بالواقع.
  • الجهل بأثر الواقع العالمي في تكييف فهم المسلمين لبعض مبادئ الدين.
  • اهتمام في التشريع بآيات الأحكام واغفال آية العمران.
  • ظهور التقليد والجمود ونشأة التعصب الديني والمذهبي.
  • اقتران الفقه بالسلطان.

خلل في ربط الأسباب بالنتائج ويشمل الخلل المنهجي في أخذ الأسباب والتعامل معها والتهرب من المسؤولية بحجة التوكل على الله والزهد والرسوخ في العقيدة وغير ذلك. ومن المظاهر التي تنطوي تحتها هي :

  • الظن بأن اعتماد الأسباب يطعن في العقيدة.
  • شيوع ثقافة التواكل عوض التوكل، وضعف التحمل المسؤولية التاريخية والوجودية.

خلل في معرفة الحقيقة والعمل ضد مقتضياتها، وهذا الخلل هو آفة من الآفات التي تفتك في جسدالأمة الإسلامية، وذلك من خلال معرفة الحقيقة وإدراكها والعمل ضدها، ومن الأمثلة على ذلك التدخين الكل يعرف أنه مضر بالصحة الجسمية والعقلية، وكذلك المادية، ومع ذلك انتشر في الأمة كما تنتشر النار في الهشيم، أليس هذا عمل يناف الحقيقة والواقع؟ وغير ذلك من الأمثلة الكثيرة.

دور الوعي المنهجي في معالجة أزمة الفكر الإسلامي.

يبدو أنه لا خلاف على أن التفكير المنهجي ضرورة لنجاح أي عمل، بوصفه يرسم طريق الوصول إلى الغاية المنشودة، وأن الوعي بهذه الضرورة ليس أمراً مستحدثاً، بل كان مصاحباً للإنسان عبر تاريخ وعيه، وأن هذا الوعي لم يقتصر على دائرة حضارة دون أخرى، ولا مجال لاهتمام أو تخصص معين دون غيره، ومع ذلك فإنّ كثيراً من الناس يفشلون في تحقيق أهدافهم القريبة أو البعيدة؛ لأنهم لا يسلكون إليها منهج الوصول، ويصدق هذا على الفرد والجماعة والأمة وقد أكد ذلك الشيخ الشاهد البوشيخي حفظه الله ورعاه، بقوله" أن مشكلة المنهج هي مشكلة أمتنا الأولى ولن يتم تحليقنا العلمي ولا الحضاري إلا بعد اهتداء في المنهج التي هي أقوم " وهكذا يكون غياب المنهج عائقا نحو التطور والريادة في الفكر الإسلامي، وفي إطار الحل والخروج من هذه أزمة يرى الدكتور طه جابر العلواني رحمه الله، أنه يجب التوفيق بين القراءتين قراءة القرآن في كليته وقراءة الكون في كليته، وكذلك اقترح عبد الحميد أبو سليمان إنشاء علم منهجي قابل على حل معضلات التربية ودراسة قضاياها دراسة علمية منظمة ومستمرة دون التأملات الفكرية العشوائية المحدودة ويشترط ثلاثة شروط للنهضة:

  • البناء النفسي والشجاعة النفسية.
  • سلامةمنهج التفكير وتفوقه.
  • وضوح الرؤية الحضارية التي تقصد الخير لعموم الخلق.

وفي الختام نكون قد عرجنا على أهم مظاهر الأزمة في الفكر الإسلامي والتي تتمثل في خلل في الرؤية وخلل في فهم الواقع والتعامل معه وخلل في ربط الأسباب بالنتائج وكذلك خلل معرفة الحقيقة والعمل ضد مقتضياتها وما يتفرع عليها من مظاهر أخرى وأثار هذه المظاهر على الفكر الإسلامي التي تمثلت في الركود والجمود الفكري  والتقليد وغير ذلك من الآفات التي  فتكت جسم الأمة وحبستها نحو التقدم والازدهار والريادة، ثم بعد ذلك تطرقت إلى المنهجية ودورها في الخروج من هذه الأزمة وذلك من خلال استعراض مجموعة من الأفكار النيرة والتقدمية من أجل تخطي هذه العقبة ومن أجل اليقظة الدينية المعاصرة في العالم الإسلامي إلى السند الفكري وذلك بدعم التجربة الإيمانية بأحدث المناهج العقلية وأقواها وتأسيسها عليه.

دعا بيان حركة التوحيد والإصلاح عموم الشعب المغربي للمشاركة المكثفة في المسيرة الوطنية التي تنظمها مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين والجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني يوم الأحد 10 دجنبر 2017 بالرباط، من أجل القدس ودعما لخيار المقاومة وضد كافة أشكال التطبيع.

ووجه رئيس الحركة في سياق متصل نداء للمشاركة المكثفة في المسيرة الشعبية يوم الأحد المقبل؛ نشره موقع "الإصلاح"، والتي ستنطلق من ساحة باب الأحد بالرباط دفاعا عن القدس عاصمة أبدية لكل فلسطين ومن أجل التصدي للقرار العدواني للرئيس الأمريكي لنقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

الإصلاح